أحتفل أمس معجزة القلوب كما يُطلق عليه السير مجدي يعقوب بعيد ميلاده الرابع و الثمانون “84 عام”

دكتور مجدي يعقوب هو طبيب مصري ولد فى محافظة الشرقية مدينة بلبيس في 16 نوفمبر سنة 1935، لعائلة تنحدر أصولها إلى محافظة المنيا ( أحد محافظات صعيد مصر )، درس دكتور مجدي يعقوب الطب في جامعة القاهرة و المعروف عن مجدى يعقوب حبه الشديد لبلده و انتمائه لها و عهد من تخرجه فى قرارة نفسه أن يمنحها كل ما يفيدها على المستوى العلمى و الطبى بصفة خاصة , أنتقل بعدها دكتور مجدى يعقوب الى شيكاغو ( الولايات المتحدة الأمريكية ) ومنها الى لندن حين عُين أخصائى جراحة القلب و الرئتين بجامعة هارفيلد ثم بعدها عُين أستاذا فى المعهد القومى للقلب سنة 1986 و كان دائم السعي إلى كل ما هو متطور وآخر ما وصل إليه العلم فى مجال جراحات نقل القلب , و كان أول عملية نقل قلب لمواطن أوروبى.



وكان من بين أشهر المرضى الذين أجرى لهم عمليات كان الممثل الانجليزى إريك موركامب، ومنحته الملكة إليزابيث الثانية لقب فارس سنة 1966، ويُطلق عليه في الإعلام الإنجليزي لقب ( ملك القلوب ).

اعتزل السير مجدى يعقوب إجراء العمليات الجراحية و هو فى سن الخامسة و الستون ( 65 عامًا ) ، ثم عاد لى ممارسة الطب سنة  2016 ليقود عملية معقدة و حساسه للغايه فى فى قلب سيدة اكتفى بعدها بالإشراف فقط على فريق من الجراحين الذين تدربوا على و تم تأهيلهم على يده خلال فترة طويلة من العمل و البحث و التطوير.

حصل الدكتور يعقوب على زمالة كلية الجراحين الملكية بلندن، وحصل على ألقاب عديدة ودرجات شرفية من العديد من الجامعات العريقة على مستوى العالم.

تم منحه جائزة فخر بريطانيا سنة  2007، والمقدمة على الهواء مباشرة من قناة اي تي في البريطانية بحضور رئيس الوزراء غوردن براون، والجائزة تمنح للأشخاص الذين ساهموا بأشكال مختلفة من الشجاعة والعطاء أو ممن ساهم في التنمية الاجتماعية والمحلية.

من المعروف عن الدكتور يعقوب أنه قد قام بأكثر من 20 ألف عملية قلب في بريطانيا، و قد كان له دور كبير فى تأسيس جمعية خيرية لمرضى القلب الاطفال في دول العالم النامية، ولا يزال يعمل و يقدم المزيد في مجال البحوث الطبية.

و لا ننسى أبدا المركز العالمى الموجود بإسمه فى محافظة أسوان وهى مؤسسة مجانية 100 %.

كل عام و أنت بخير و أمتعك الله بالصحه و العافيه يا خير من أنجبت مصر.



قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.