ملخص مسلسل حب خادع
مسلسل حب خادع

مسلسل حب خادع الحلقة 248 | تعرف على أحداث الحلقة 97

مسلسل حب خادع هو من أهم المسلسلات، التي يتابعها المواطنين فى العالم العربي، حيث يهتم المواطنين بمتابعة المسلسلات الهندية والتي تتميز، بنوع من الدرام مختلف عن المسلسلات التى إعتاد عليها المشاهد العربي، واليوم نتعرف على تفاصيل هامة عن الحلقة 248 من المسلسل الشهير حب خادع، ونقدم لكم فى السطور القادمة تفاصيل الحلقة الجديدة من المسلسل.



ملخص مسلسل حب خادع حلقة الأحد

نقدم لكم اليوم ملخص حلقة يوم الأحد من المسلسل الهندي، والحائز على نسب مشاهدة عالية، من الوطن العربي، ولذلك لتنوع أحداث المسلسل على مدار العديد من الحلقات.



تبدا الحلقه مع تارا تقول لديب ان يوقع ع الاوراق ليخرجها فيقول لها لن يفعل فتقول انه نسي نفسه فامها هي من التقطته من الشارع وربته وعلمته فيقول لها انها مستحيل تكون تارا لان تارا لا تنزل الي هذا المستوي تارا تقول انك لا تريد قبول الفكره لذا تفعل ذلك.

حلقة اليوم من مسلسل حب خادع

ديب يطلب منها دليل فتقول له انه خدعها وانها ستقتله ديب يغادر ويقول وداعاً اروهي. تارا توقفه وتساله اين يذهب وتاتي اروهي للسجن وتري ديب وتتذكر ما حدث عندما طلبت منه ان ينقذ ريدهي وشواني وهو رفض وقال انها تارا وانه لايمكن ان يخسرها وجرها وربطها في كرسي في الغرفه حتي لا تتمكن من الذهاب واروهي تقرر الذهاب وعقد ثفقه مع تارا ان تطلق سراحها وهي تترك شواني وريدهي اروهي تتساءل لما ديب حبسها في الغرفه وجاء لمقابله تارا؟ تارا تقةل لظيب انها وحدها من تعرف مكان شواني وريدهي وتطلب منه الذهاب وسؤال اروهي واذا كانت تعلم فهي تكون تارا الحقيقه ديب يتصل بشخص ما ويطلب منه حرق اوراق الكفاله تارا تقول لديب انها ستخبره المكان وتخبره به فيقول انه سيذهب ويتفقدهم وسيعرف اذا هي تارا ام اروهي. ديب يذهب واروهي تلحقه ويصل ديب للمكان اولا ثم يخرج وتاتي اروهي وتسال ماذا حدث ؟ هل هم في الداخل يطلب منها المغادرة فتذهب للداخل وتجد سكين في وتجد شال ريدهي فتبكي اروعي وتطلب من ديب ان يخبرها اين هم فيتذكر ديب عندمت جاء الي هنا وراي سياره كانت بها شواني ولكن السياره رحلت ولم يتمكن من الوصول اليها ديب ياتيه اتصال من روما وتكلب مقابلته في مركز الشركه ويجلب معه تارا روما تقول انهم سيعرفوا بهذا التقرير من اروهي ومن تارا والمفوض يخرج تارا من السجن وروما تقرأ الورقه وتصفع اروهي وتقول انها عدوتي.


تارا تعانق روما وتقول امي كنت اعلم انكي ستعرفيني فتصفعها روما مرتان وتقول انها حاولت ان تاخذ خطه ابنتها وزوج ابنتها وتقول للشرطه ان هذه هي اروهي ( تارا ) الشرطه تاخذ تارا وتقول ديب انت غشاش انت تعلم انني تار. في المنزل روما تطلب من الجميع الاحتفال بمناسبه القبض علي عدوتهم واروهي تتساءل اين يوجد ريدهي وشواني فيطلب منها ديب التمتع بحريتها وان ترتاح فتقول له ان يسلعدها فهو يعلم انها اروهي فيقول لها انتي تارا ويغادر لعمل ما.

ياتي ديب الي ديليب ويقول له انه غير التقرير لكنه لن يساعد اروهي مجددا ويقول له انه سياخذه الي المستشفي لان هناك طبيب اجنبي سيعالجه وياخذه للمشفي وبريتفي يخبر روما بذلك ويقول لها انتي تعلمي ماذا سيحدث اذا كان ديليب بخير فتطلب منه الا يقلق فلن يحدث هذا ابدا السجناء في السجن يعاملون تارا بسوء ويصفعوها وتلقي تارا بنفسها علي الارض وراسها تنزف وتاتي المشفي لتاخذها واروهي قلقه علي شواني وريدهي وياتي لها رساله مكتوب بها قابليني خلف المنزل في غضون 20 دقيقه تغادر أروهي وتسالها روما الي اين ذاهبه فتقول انها ستعود بعد قليل. ديب يطلب من شخص ما مراقبه الكاميرات لمعرفه اين ريدهي وشواني وديب يجلب ديليب الي نفس المشفي الذي بها تارا وتراه تارا وتاخذ سكين وتقول انه سيدفع ثمن غشه الآن.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *